النسخه الخفيفه للموقع صفحة الشبكة على الفيسيوك حساب الشبكة على تويتر


من مقالات رابطة القلم
العودة الى رابطة القلم

011 ميسي وبرشلونة - 2 -
مقال بقلم abudunia
[ تعديل | مسح ] تصنيف المقال : عام
بتاريخ الأثنين 15 مارس 2021 (02:44) | التعليقات 10 | القراءات 568
حجم الخط : [ أكبر | أصغر ]
السلام عليكم أعزائي وتحيتي القلبية لكم. نتيجة تصفحي لمواقع متعددة في الإنترنيت، عثرت على هذا المقال الذي قام الإعلامي لؤي فوزي بتجميعه من مصادر كثيرة تجدونها في نهاية المقال، وكذلك قام بالتعليق على ما ورد في تلك المصادر، وهو يتناول حقبة تاريخية مهمة جدا في تاريخ نادي برشلونة، وبالأخص ما يتعلق بعلاقة ميسي مع النادي منذ عام 2009 ولغاية عام 2020. نظرا لطول المقال الذي يتكون من أجزاء متعددة، سأقوم أسبوعيا بنشر جزء منه، وهذا هو الجزء الثاني أتمنى أن يحظى برضاكم وتفاعلكم.

الحقيقة أنني كنت لا أنوي الإستمرار بنشر بقية الأجزاء، بسبب عدم وجود التفاعل الكافي لذلك، ولكن رغبة الأعزاء المتفاعلين الأربعة، جعلتني أعدل عن رأيي وأواصل المشوار، فلربما المعلومات المهمة الواردة في المقال تجعل التفاعل أكثر.

بعد واقعة زلاتان، رغب روسيل في ضم نجم كبير لتعويض السويدي الراحل.

بدون كرويف لم يكن برشلونة يملك رؤية واضحة لمشروع رياضي، وبعد أن فرغ الثنائي من محو أثره في النادي بدأ مشروعهما الخاص، والذي يمكن تلخيصه في نسخة بائسة للغاية من سياسة الغالاكتيكوس لصاحبها فلورنتينو بيريز وسانتياغو برنابيو من قبله، والحقيقة أن هذه السياسة كانت نتيجة منطقية لسيطرة ثنائي مثل روسيل وبارتوميو على مجريات الأمور في برشلونة؛ ثنائي لا يفهم حرفا عن كرة القدم، ولكنه، في الوقت ذاته، يرغب في التحكم في الفريق، والأهم؛ يرغب في أن يُنسب له الفضل في نجاحاته، وفي هذه الظروف لم يكن هناك طريق آخر سوى السعي لضم النجوم بأرقام فلكية، بغض النظر عن مناسبتهم لاحتياجات الفريق.

لا أحد يتذكّر اسم المدرب الذي فاز معه ريال مدريد بأول 5 نسخ من دوري الأبطال، ولكن الجميع يتذكّر سانتياغو برنابيو الذي تمكّن من جلب دي ستيفانو وبوشكاش وخينتو وغيرهم.

فلورنتينو بيريز أكثر شعبية ونفوذا في ريال مدريد من أنشيلوتي ومورينيو وبيليغريني مجتمعين.

هذا هو ما طمح له بارتوميو وروسيل؛ أن يكون إرثهما هو التعاقدات التي أتمّاها وجلبت للفريق البطولات، وأن يتذكّر الجميع هذه الحقبة لاحقا بأنها حقبة روسيل وبارتوميو لا حقبة كرويف، أن يُثبتا للجميع أنهما قادران على تحقيق النجاح ذاته من دونه.

حصل روسيل على فرصته الذهبية مع نيمار؛ أولا حاول ضمّه في 2011 إبان حقبة غوارديولا وبعد رحيل زلاتان مباشرة، ولاحقا صرّح بيب أنه هاتف نيمار لإقناعه بالانضمام لبرشلونة ولكن لم يُكلَّل الأمر بالنجاح، ثم حانت اللحظة الحاسمة في 2013.

نيمار لم يكن تعاقد غالاكتيكوس وحسب، بل كان فرصة لهزيمة عرّاب الغالاكتيكوس الأول، فلورنتينو بيريز، في لعبته، واعتبر روسيل ضمّ نيمار مسألة حياة أو موت بالنسبة له، لدرجة أنه سافر بنفسه إلى البرازيل واستغل علاقاته هناك كمدير سابق لإحدى أكبر شركات المستلزمات الرياضية للتفاوض مع "جيش من ممثلي نيمار" كما وصفهم فلورنتينو بيريز لاحقا، وكان كلٌّ منهم بحاجة إلى "حافز" يجعله يُفضِّل برشلونة على ريال مدريد.

لاحقا، قالت بعض التقارير إن مجموع ما أنفقه روسيل لضمّ نيمار بشكل رسمي وغير رسمي قد تجاوز 220 مليون يورو.

بالمناسبة، كان ذلك قبل أن يُحدِّد برشلونة شرط نيمار الجزائي بـ 220 مليون يورو. (5)

يحكي كوريغان أن نيمار كان ثاني لحظة "زلاتانية" في مسيرة ميسي.

على الورق كان نيمار يتقاضى أقل من ميسي بكثير، ولكن بجمع الشروط الخزعبلية التي اضطر روسيل للموافقة عليها آنذاك، والتي تضمّنت مبالغ ضخمة لوالد نيمار تُدفع عند توقيع العقد وعند كل تجديد، أصبح "آل نيمار" يتقاضون من برشلونة أكثر بكثير مما يتقاضاه ميسي.

رافائيل هيرنانديز، الصحفي البرازيلي المقرب من برشلونة، زعم في 2017 إبان أزمة رحيل نيمار لباريس أن مجموع ما حصل عليه والد نيمار، منفردا، من برشلونة يصل إلى 90 مليون يورو في 4 سنوات.

هذا يفوق مجموع راتب ميسي في هذه الفترة.

نُكرِّر؛ هذا هو مجموع ما حصل عليه والد نيمار فقط، بغض النظر عن راتب نيمار وامتيازاته الشخصية، والتي كان من ضمنها جلب أصدقائه من البرازيل في طائرة خاصة لثلاث مرات على الأقل كل شهر، والتكفل بمصاريف "إجازتهم" في كتالونيا كاملة، الإجازات التي اعترف روسيل إبان محاكمته أن واحدة منها فقط كلّفت النادي ثلاثة ملايين يورو. (6)

في تصريحات حديثة نسبيا لم يلتفت لها الكثيرون، قال جوردي رورا مساعد فيانوفا ومارتينو من بعده إن ميسي حظي باجتماع طويل مع تيتو فيانوفا قبل وفاته في 25 إبريل/نيسان 2014 بأسبوع تقريبا، مؤكدا أن الأرجنتيني لم يكن واثقا من رغبته في الاستمرار مع برشلونة خلال هذه الفترة، ولكن فيانوفا أقنعه بالتخلي عن هذه الأفكار والبقاء.

كان ذلك قبل نهاية الموسم بأيام. (7)

لماذا قد يرغب ميسي في الرحيل في 2014؟ ولماذا قد يحتاج فيانوفا إلى إقناعه؟ ما اتضح لاحقا أن روسيل لم يرغب في ضمّ نجم كبير يُعوِّض زلاتان وحسب، ما لم يعلمه غوارديولا عندما طُلب منه التواصل مع نيمار لإقناعه أن مجلس إدارة برشلونة الجديد لم يكن يتعاقد مع نيمار لمجاورة ميسي، بل لاستبداله.

في تقرير آخر تتضح قيمته في اللحظة الحالية، كتب سِد لو مراسل غارديان في مدريد بتاريخ 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2014 عن مقابلة ميسي الشهيرة مع صحيفة "Ole" الأرجنتينية، والتي قال فيها عبارات وصفتها صحيفة السبورت الكتالونية آنذاك بأنها "مُقلقة"، من ضمنها العبارة التالية:  

"أنا أعيش في الحاضر، كل ما أفكر فيه هو تحقيق شيء رائع في الموسم الحالي وفقط، بعد ذلك سنرى، كرة القدم مليئة بالتحولات والتغيرات غير المتوقعة، صحيح أنني قلت أكثر من مرة إنني أرغب في البقاء في برشلونة للأبد، ولكن في بعض الأحيان لا تسير الأمور كما نتمنى".  

في اليوم التالي صرّح والده ووكيل أعماله خورخي ميسي بالتالي:  

"لو أتى لنا برشلونة غدا وقال نحن نملك عرضا ما ونريد بيع ميسي فسيكون علينا أن ندرس الأمر، أما الآن فلا يوجد شيء لندرسه أو نفكر فيه، لا شيء على الإطلاق".  

في هذا التقرير يحكي سِد لو الحكاية نفسها التي أكدها كل المقربين من النادي خلال هذه الفترة، روسيل وبارتوميو أرادا قطع الصلة نهائيا مع الماضي، وبعد عزل كرويف ورحيل غوارديولا ولابورتا لم يكن يتبقى من الماضي سوى النجم الأول للمشروع؛ ليونيل ميسي. (8)

الفكرة كلها تتمحور حول النجومية والفضل في النجاح.

أحد أهم أسباب تدهور علاقة روسيل بلابورتا كانت أن كل الفضل في النجاح الذي حقّقه رونالدينيو نُسِب للأخير رغم أن علاقات روسيل في البرازيل هي ما حسم الصفقة، وما دام ميسي موجودا كان روسيل سيشعر بالتهديد ذاته، خاصة أن ميسي، آنذاك، كان لا يزال شابا على عكس تشافي وإنييستا، وكان أمامه سنوات طويلة في الملاعب، وأي نجاحات كان ليُحقِّقها الفريق كانت لتُنسب له بالتبعية، حتى بعد اعتزال ورحيل باقي عناصر الجيل التاريخي المستمر من 2009.

بل إن سِد لو يؤكد أن الكثيرين في مجلس روسيل لم يكونوا من محبي ميسي أصلا، وأن تصريح خافيير فاوس الشهير عن "ميسي الذي يُجدِّد عقده كل 6 أشهر" كان تعبيرا عن هذه المشاعر.

أساسا كان التصريح الأصلي أسوأ بكثير مما نُشِر في الصحافة؛ فاوس لم يُسمِّ ميسي أصلا، بل أشار إليه بـ "هذا الرجل" (That Senor) وكأنه نكرة، في محاولة لإهانته، وهو ما سبّب ردة فعل ميسي العنيفة آنذاك، حينما صرّح بأن "فاوس لا يفقه حرفا في كرة القدم". (8) (9)

من وجهة نظر سِد لو كان هذا هو ما تسبّب في تصريحات ميسي باحتمالية الرحيل في حواره مع "Ole" الأرجنتينية، وهي القصة ذاتها التي أكّدها أقرب الصحفيين لميسي شخصيا على الإطلاق؛ غراهام هانتر الذي قد يكون أكثر مَن حاوره في حياته، وغييم باياغيه الذي كتب سيرته الذاتية.

في 23 إبريل/نيسان 2014 كتب باياغيه للآس (As) الإسبانية زاعما أن مانشستر يونايتد قد تواصلوا مع إدارة برشلونة لضمّ ميسي بناء على معلومة لديهم تُفيد بأن "برشلونة مستعد للبيع"، ولاحقا في أغسطس/آب 2017 خرج تقرير من تيليفوت الفرنسية في أعقاب رحيل نيمار، يزعم أن أحد أسباب رغبة البرازيلي في الانضمام لباريس هو أن إدارة برشلونة خلفت وعدها له ببيع ميسي، وإفساح المجال له، بالتبعية، ليصبح النجم الأوحد للفريق.

تيليفوت ليس مصدرا معروفا في عالم الانتقالات، لذا لم يُعِر أحد الأمر كثيرا من الاهتمام، ولكن بعدها بعدة أشهر أكّد غراهام هانتر الفكرة ذاتها وإن لم يُصرِّح بالسبب، قائلا إن إدارة برشلونة كانت مستعدة لبيع ميسي في 2014. (10) (11) (12)

السبب؟ بناء فريق جديد تماما يحصل روسيل وبارتوميو على كل الفضل في نجاحه، فريق من المواهب البرازيلية التي سيجلبها روسيل بعلاقاته لترافق نجمه الأوحد نيمار في الملعب، وبيع ميسي كان أحد أهم الروافد لتمويل كل ذلك، بالإضافة إلى إفساح المجال لنيمار خططيا للتألق والحصول على دور أكبر وأهم في العمق كصانع اللعب والهداف الرئيس للفريق.

باختصار؛ حقبة جديدة بنجم جديد لا علاقة له بالماضي ولا رموزه.

نهاية الجزء الثاني متمنيا التفاعل وإبداء الرأي، ولكم جزيل الشكر، ومن الله التوفيق.  

المصادر

5 - فيفا يحقق في انتقال نيمار إلى برشلونة – بليتشر ريبورت

6 - نيمار ضد الجميع.. ملخص اللمسات الذي أزعج العالم – ميدان

7 - جوردي رورا: "فيانوفا أقنع ميسي بالبقاء في برشلونة قبل وفاته بستة أيام" 

8 - تحليل سِد لو: كلمات ليونيل ميسي تضع مستقبل برشلونة في خانة الشك – ESPN

9 - ميسي: خافيير فاوس لا يفقه حرفا عن كرة القدم – تليغراف

10 - غييم باياغيه يؤكد رغبة برشلونة في بيع ميسي عام 2014 وتواصل مانشستر يونايتد معهم على هذا الأساس – فوتبول توك

11 - تيليفوت: برشلونة وعد نيمار ببيع ميسي عندما تم التعاقد معه في 2013 –

12 - غراهام هانتر: برشلونة كان مستعدا لبيع ميسي في 2014 – Soccer Laduma

كتبها abudunia
(رئيس رابطة القلم)

تقييم المقال من اعضاء رابطة القلم
- قيم المقال 3 عضو من رابطة القلم .
- معدل التقييم من رابطة القلم نجوم .
- قيم المقال اعضاء رابطة القلم : (قناص94) (عبد يغمور) (shibli sy)
>> ماذا نقصد برابطة القلم ؟
 
اعلان تجاري

  مقال مميز
011

نهاية الجزر ... وبإنتظار المد
كتبها abudunia  
(رئيس رابطة القلم)
اقرأ المقال
  اخر المقالات
 نهاية الجزر ... وبإنتظار المد 
بقلم abudunia
 التحليل بين المهنية والعاطفة 
بقلم abudunia
 حلها إذا بتنحل  
بقلم shibli sy
 دوري الأموال ج2 
بقلم shibli sy
 دوري الأموال ج1 
بقلم shibli sy
 البايرن ليسو برشلونه نسخة بيب البايرين ليسوا خارقين. 
بقلم wahliyano
 ميسي وبرشلونة - 5 - والأخير 
بقلم abudunia
 ميسي وبرشلونة - 4 - 
بقلم abudunia
 ميسي وبرشلونة - 3 - 
بقلم abudunia
 ميسي وبرشلونة - 2 - 
بقلم abudunia
 ميسي وبرشلونة - 1 - 
بقلم abudunia
 القادش أفضل  
بقلم shibli sy
 تتشابه الفترات، هل يعود لابورتا؟. 
 أيها المتواجدون، ألم يحن وقت التفاعل؟ 
بقلم abudunia
 أشعب الهداف 
بقلم shibli sy
 على أطلال سواريز  
بقلم shibli sy
 إنتخابات نادي برشلونة وآثار تأجيلها 
بقلم abudunia
 أيها الغائبون، ألم يحن وقت العودة؟ 
بقلم abudunia
 الكرة دون جمهور 
 التحرك من دون كرة 
  خيارات ومعلومات الموقع
  • راسل مشرف الموقع .
  • طاقم محرري الاخبار في الموقع .
  • الاعلان في شبكة الكلاسيكو العربية .
  • ارسل الموقع لصديقك .
  • البحث في الموقع .
  • اسئلة شائعة .
  • هل فقدت كلمة السر .









  •   أقسام الموقع
  • انت صح ! .
  • Tvــنا .
  • قسم المقالات .
  • قسم Profile .
  • قسم مباشر/Live .

  •   مجتمع الاعضاء
  • احصاءات الاعضاء .
  • من يتصفح الموقع الان ؟
  • زوار ينتظرون التنشيط .
  • اكثر الاعضاء نقاط .
  • اكثر الاعضاء تعليق .
  • اكثر الاعضاء توقع لنتائج المباريات .

  •   تابعنا على المواقع التالية
    صفحتنا على الفيسبوك
    تابعنا على تويتر
    تابع قناتنا على اليوتيوب
    تابعنا على جوجول+
    RSS Feed
    راسل الاشراف

     ستايل احمر ستايل ازرق اللون الافتراضي برمجة وتصميم واشراف ادارة شبكة الكلاسيكو العربية
    سياسة الخصوصية - Privacy Policy