النسخه الخفيفه للموقع صفحة الشبكة على الفيسيوك حساب الشبكة على تويتر
 تابع الاحداث الان
 نقل مباشر !
انتهت المباراة
برشلونةبرشلونة
0-1ريال بيتيس
(79) خوانمي 0-1
ريال بيتيس نقل المباراة
نقل مباشر للمباراة


من مقالات رابطة القلم
العودة الى رابطة القلم

موقع برشلونة إلى متى يا أهل مدريد ؟! فيــViscaــسكا برسا
مقال بقلم professional dj
[ تعديل | مسح ] تصنيف المقال : عام
بتاريخ الأثنين 23 نوفمبر 2015 (01:37) | التعليقات 18 | القراءات 1991
حجم الخط : [ أكبر | أصغر ]
الحمد لله الذي لولاه ما جرى قلم، و لا تكلم لسان، و الصلاة و السلام على سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم، كان أفصح الناس و أوضحهم بيانا، أما بعد .. لست أدرى من أين أبدأ ؟! وهل تطاوعنى الكلمات ؟؟ .. فـ الكلمات تتصاغر والعبارات تتضاءل، ولكني سأحاول قدر المستطاع أن أحيك لكم من الخواطر ما يثلج صدوركم، فعسى أن أوفق بـ إذنه تعالى، هو من قال ☽وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنين☾

"دقائق، ساعات، أيام، أسابيع، شهور !! خطوة تلو الأخرى، أين سأشاهد الكلاسيكو؟! رفقة الأصحاب، أم وحيدا كما اعتدت؟ دعوني أجرب شيئاً مختلفاً هذه المرة، أصوات الاستفزاز أفضل من صمت الوحدة الرهيب"، أفكار صديقي تتساقط أمام عيني وما أنكر من أمره شيئاً، لقد اعتاد على الهزائم مراراً وتكراراً، ولن يغامر بهزيمة أخرى رفقة الأصحاب. هي تبدو فرصة مختلفة، "سنهزم برشلونة! ستذوقون الويل في البرنابيو!"، لقد خُدع في ليلة نكراء، لم يسلم من تصفية الحسابات، ولا زال صوت الشوالي يلاحقه أينما حلَّ وارتحل.

ذهب للمقهى بوجه كوجه العذراء ليلة عرسها، وعاد بوجه كوجه الصخرة الملساء تحت الليلة الماطرة .. ذهب مفعماً بروح الانتصار، وعاد بقلب ملفَّف لا يفارقه السخط على الأبيض وما حاذاه. ذهب واثقاً من الفوز، فـ تقاذفته أمواج اليأس في بحر المذلة. ذهب برأس مملوءة حكماً ورأياً، وعاد برأس كرأس التمثال المثقب لا يملؤها إلا الهواء المتردد. ذهب وما على وجه الأرض أحب إليه من ريال مدريد، وعاد وما في عينيه أدنى منها.

كنت أرى هذه الصور الغريبة التي يتراءى فيها صديقي عائداً إلى البيت خائب الأمل، يملأ قلبه حقد ويأس. دخلت عليه فرأيته واجماً مكتئباً، حيَّيته فأومأ إلي بالتحية إيماءة، ثم سألته ما باله، فقال: كيف الخلاص، هذا ما كنا ننتظره؟! أين هي وعود بيريز؟ أين اختفى ريال مدريد؟ قلت ساخراً: ماذا كنت تتوقع؟ نظر إلي بيأس، ثم تمتم قليلاً تحت شفيتيه، وقال: تلك التي يسميها الناس برشلونة، وأسميها أنا نادي الفساد، أي حظ تملكون؟! تواجهون مدريد بمدرب فاشل وتتباهون بالفوز. يا ليته ما نطق! كل هذه السذاجة مخفية بين كلمتين؟ قلت: ذلك ما لا تملكه ولا رأيك لك فيه، أنت مجرد مشجع اختار المسار الخاطئ، وبدل المراقبة بصمت، جنيت على نفسك آلام الاستفزاز وتصفية الحسابات، لقد ألقيت بنفسك إلى لهيب الكتلان؟ ما الذي كنت تنتظره؟

لقد دارت الأيام دورتها، وقلبت الأقدار صمتنا إلى صرخات وهتافات نرددها صباح مساء، وما إن أكملت عقارب الساعة دورتها إلا وأغلقت أفواه الحاقدين، أين اختفى ذلك الببغاء؟! أين ذلك الطائر الذي ما لبث يصمت حتى قطعنا منقاره؟ أين هم من اتخذوا اسم الملوك؟! عجيب كيف يعبث القدر بالإنسان ما يعبث، ويذيقه ما يذيقه من صنوف الشقاء والألم، عجيب كيف يسترده إلى مكانه الطبيعي خائباً، يملأ قلبه الغيظ والحقد.

عجبي لأهلك يا مدريد، رأيت فيما يرى النائم كأني داخل على مدينة كبيرة، لا علم لي بـ خباياها، ولا بما يحمله أهلها من ضربات موجعة. مشيت في حديقة الملك، وسرعان ما انكشف الستار، أعجب للناس في ضعفهم أمام قوة الإعلام القاهرة، وغلوهم في تصديقها وإعظامها، وأردد في نفسي هذه الكلمات: ألا يوجد بين هذه الجماهير شخص عاقل، أو حكيم يرى الواقع كما هو، وينظر إلى فريقه بعين الحقيقة، ويتمنى الخروج بأقل الأضرار، بدل الوعود الفارغة؟ ألا يجوز أن تمتلك العاصمة ولو شجاعاً واحداً يعترف بالحقيقة على مرارتها؟ ألم تدرك ألاف، بل ملايين الجماهير ما أخفاه عنهم الإعلام لشهور طويلة؟! ألم تنتبه عين المدريدي يوماً من الأيام إلى وضعهم الصعب في كرة القدم؟ من هؤلاء الجالسون في حديقة الكتلان؟ ما الذي ينتظرونه من ناد كل ما تبقى له هو التاريخ؟ ألم تيأس جماهير العاصمة من ترديد الأكاذيب والعبارات الساذجة؟! هل سيستمر الزمن في تنقلها جيلاً تلو الآخر؟! والأهم من هذا كله، هل ستكرر الطبيعة نسخاً أخرى من صديقي، فتبقى مدريد تعيسة إلى الأبد؟، أم أن شمس الحقيقة ستشرق ذات يوم في عاصمة اليأس، عاصمة غزاها القادة الكتلان؟!

كادونا بباطلٍ ونكيدهُمُ بحقٍٍ .. ينتصر حقُنا ويخزى الباطلُ عرفنا الدربَ ولقد سلكناها ما كنّا أبداً فيها تواليا .. في الصول والعزم نحنُ الأوائلُ


كتبها professional dj
(رئيس رابطة القلم)

تقييم المقال من اعضاء رابطة القلم
- قيم المقال 7 عضو من رابطة القلم .
- معدل التقييم من رابطة القلم نجوم .
- قيم المقال اعضاء رابطة القلم : (عباس برشلونة) (الحلم الكبير) (حمودي10) (feraso89o) (احبك ياعراق) (bacoopera) (يوسف دشتي)
>> ماذا نقصد برابطة القلم ؟
 
اعلان تجاري

  مقال مميز
abudunia

ثلاثي الذهب
كتبها abudunia  
(رئيس رابطة القلم)
اقرأ المقال
  اخر المقالات
 ثلاثي الذهب 
بقلم abudunia
 استنزاف اللاعبين! - 2 - 
بقلم abudunia
 استنزاف اللاعبين! - 1 - 
بقلم abudunia
 ومن الحب ما قتل 
بقلم abudunia
 المظلوم الذي رد بنجاحاته 
بقلم abudunia
 ليالي الخميس  
بقلم shibli sy
 زوال الضغط يولد الإنفجار - 3 والأخير -  
بقلم abudunia
 زوال الضغط يولد الإنفجار - 2 - 
بقلم abudunia
 زوال الضغط يولد الإنفجار - 1 - 
بقلم abudunia
 الجهبذ طارق ذياب  
بقلم shibli sy
 برشلونة وباريس 
بقلم abudunia
 أربع سنوات من التهديم 
بقلم abudunia
 مناقشة هادئة مع لابورتا 
بقلم abudunia
 إما معجزة وإما لا شيء! - 2 - 
بقلم abudunia
 إما معجزة وإما لا شيء! - 1 - 
بقلم abudunia
 نهاية الجزر ... وبإنتظار المد 
بقلم abudunia
 التحليل بين المهنية والعاطفة 
بقلم abudunia
 حلها إذا بتنحل  
بقلم shibli sy
 دوري الأموال ج2 
بقلم shibli sy
 دوري الأموال ج1 
بقلم shibli sy
  خيارات ومعلومات الموقع
  • راسل مشرف الموقع .
  • طاقم محرري الاخبار في الموقع .
  • الاعلان في شبكة الكلاسيكو العربية .
  • ارسل الموقع لصديقك .
  • البحث في الموقع .
  • اسئلة شائعة .
  • هل فقدت كلمة السر .









  •   أقسام الموقع
  • انت صح ! .
  • Tvــنا .
  • قسم المقالات .
  • قسم Profile .
  • قسم مباشر/Live .

  •   مجتمع الاعضاء
  • احصاءات الاعضاء .
  • من يتصفح الموقع الان ؟
  • زوار ينتظرون التنشيط .
  • اكثر الاعضاء نقاط .
  • اكثر الاعضاء تعليق .
  • اكثر الاعضاء توقع لنتائج المباريات .

  •   تابعنا على المواقع التالية
    صفحتنا على الفيسبوك
    تابعنا على تويتر
    تابع قناتنا على اليوتيوب
    تابعنا على جوجول+
    RSS Feed
    راسل الاشراف

     ستايل احمر ستايل ازرق اللون الافتراضي برمجة وتصميم واشراف ادارة شبكة الكلاسيكو العربية
    سياسة الخصوصية - Privacy Policy